"بيت العيلة" بمركزابداع دمنهور ملحمة وطنية في حب مصر

 


البحيرة : سعد زيدان

 

تحت رعاية الدكتورة إيناس عبد الدايم "وزيرة الثقافة" ومعالي اللواء هشام آمنة "محافظ البحيرة"

في جو من الألفة والمحبة شهد مركز الإبداع الفني بدمنهور التابع لاقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي ملحمة وطنية في حب مصر احتفالًا بأعياد الميلاد المجيدة وعيد الشرطة بعنوان "بيت العيلة"

تتضمن صالون ثقافي تحدث فيه فضيلة الشيخ منصور ابو العدب "وكيل وزارة الأزهر"

والدكتور حاتم عيسوي مدير الدعوة بمديرية الاوقاف بالبحيرة نائب عن الشيخ  محمد أبو حطب "وكيل وزارة الاوقاف"

والقمص ثاؤوفيليس نسيم "ممثلًا عن الكنيسة الأرثوذكسية" وادار اللقاء دكتور بشارة عبد المللك "مدير العلاقات العامة بالكنيسة "




دار الحديث في الصالون عن حب الوطن والفة الشعب المصري بمسلميه ومسيحيه اتحدوا معًا ليعبروا عن الوحدة الوطنية التي لا يفرقها المتربصون واعداء الوطن، كما تحدثوا عن مصر المحبة والتسامح وفسرت كلمة مصر بحرف الميم محبة وهي دعوة المسيحية وحرف الراء رحمة وهي دعوة الإسلام وحرف الصاد هو الصلة التي جمعت بينهم، كما تعهدوا ضيوف الصالون بعودة بيت العيلة بمحافظة البحيرة

واثنت ياسمين الشباسي "مديرة المركز" على ضيوف الصالون وذكرت بأن احتفالية بيت العيلة تقام سنويًا ولها طابع خاص ومميز للمركز. واختتم فعاليات اليوم  بعرض فني "حكي من التراث الشعبي" حكايات وحواديت من جنوب مصر على لسان الفنان محمد الدد بتحكي عن احداث وخرافات مصريه قديمه متوارثه من اجدادنا

وملاحم واحداث وحكايات من قلب الجنوب، وفي الختام اشاد أحمد درويش "وكيل وزارة الثقافة " بالحضور وضيوف الصالون وان المسلمون والمسيحيون في رباط داخل وطن واحد ووجه شكره للفنان محمد الدد.

 

اكتب تعليق

أحدث أقدم