بداية من شهر أغسطس القادم و لأول مرة بدار أوبرا دمنهور .. ورش عمل تشكيلية صيفية للأطفال والشباب.




البحيرة -نورهان الريانى


أكد اللواء هشام آمنة  محافظ البحيرة على أهمية الدور الفني والثقافي المتميز الذي تلعبه دار الأوبرا المصرية في نشر الثقافة والفنون الجادة الهادفة والإرتقاء بالذوق العام، بما تقدمه من فن راقي .


  هذا وقد صرحت م  إيمان مكاوي  مدير دار أوبرا دمنهور أن دار الأوبرا المصرية برئاسة د مجدي صابر  قد بدأت فى تلقى طلبات الالتحاق بورش العمل التشكيلية المقامة بمسرح أوبرا دمنهور خلال الإجازة الصيفية تحت إشراف الإدارة العامة للمتاحف والمعارض وبمشاركة نخبة من أساتذة الكليات الفنية والفنانين المحترفين.


حيث تقام الورش التشكيلة للأطفال والشباب بداية من سن 7 سنوات في مجالات (الرسوم المتحركة -  نحت الماسكات المسرحية - مشغولات الطباعة اليدوية -  الخط العربى - المشغولات الجلدية والحرق ) وذلك بداية من شهر أغسطس بدار أوبرا دمنهور أيام الأحد و الإثنين و الأربعاء من كل أسبوع من الساعة العاشرة والنصف صباحاً وحتى الواحدة ظهراً.


كما تقرر منح شهادة بإجتياز الدورة التدريبية وتنظيم معرضاً لنتاج الورش من أعمال المشاركين.


يذكر أن ورش العمل التشكيلية التى تنظمها دار الأوبرا المصرية تأتى امتداداً لخطواتها الرامية إلى نشر الوعى الفنى والثقافى وضمن خطتها لرفع مستوى الذوق العام لدى الشباب والأطفال وتشهد شكلا تعليميا يعتمد على إستخدام الأسلوب التفاعلى بهدف خلق جيل جديد قادر على انتقاء وإنتاج الفنون الجادة بما يسهم في إعادة تشكيل الوجدان وتطوير المجتمع.


اكتب تعليق

أحدث أقدم