تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية على النظام الدولي بمركز الحوار



الدكتور: محمد ربيع

 بحضور لفيف من الباحثين والمتخصصين في العلوم السياسية، نظم مركز الحوار للدراسات السياسية والإعلامية حلقة نقاشية بعنوان: "الجنوب العالمي والنظام الدولي الجديد"، وذلك بمقر المركز بالقاهرة.

تَناقش الحضور حول تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية على النظام الدولي، والدور الذي يمكن أن تلعبه دول الجنوب في هذا النظام في ظل مواقفها حيال الأزمة. ومن جانبه أشار الأستاذ مصطفى صلاح الباحث في العلوم السياسية أن الدول الآسيوية في الجنوب العالمي قادرة على لعب دور فعال ومؤثر في النظام الدولي الجديد، والبعض منها يلعب دورًا محركًا وفاعلًا في الغالبية العظمى من القضايا على الساحة الدولية.

كما أكدت الدكتورة لبنى غريب مدرس العلوم السياسية بجامعة السويس أن المنظمات الدولية كأحد مكونات بنية النظام العالمي في طريقها نحو التغير، وأن المنظمات الدولية النوعية هي الأمثل في ظل المتغيرات والتحولات العالمية الحالية.

وأوضح من جانبه الدكتور أحمد عبد الله الباحث في العلاقات الدولية أن الأزمة الروسية الأوكرانية كانت بمثابة أزمة كاشفة للخلل الذي يعتري النظام الدولي، ومن ثم فإن بنيته في طريقها نحو التغير ليتحول إلى التعددية القطبية، وأنه من الأهمية بمكان أن تدرك دول الجنوب مقوماتها وإمكاناتها للعب دورًا حيويًا في النظام الجديد.

اكتب تعليق

أحدث أقدم