انتهاء فعاليات الأسبوع الأول من برنامج الدمج التعليمي والتطبيقات التكنولوجية المساعدة بالبحيرة



البحيرة:ايمان حمودة وغادة ابو الخير

تفعيلا لتوجيهات اد رضا حجازي   وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بضرورة تطبيق التنمية المهنية المستدامة للعاملين بالتربية والتعليم  والارتقاء بالمستوى المهنى للمعلمين فى التعامل مع الطلاب ذوى الهمم بالمدارس

أنهت مديرية التربية والتعليم بالبحيرة الاسبوع الأول من فاعليات البرنامج التعليمي والتطبيقات التكنولوجية المساعدة التي تستهدف جميع الموجهين بالإدارات التعليمية والموجهين العموم للمواد الأساسية والأنشطة وموجهين التعليم الفنى على برنامج الدمج التعليمى وذلك في إطار برتوكول التعاون  المشترك بين وزارتي التربية والتعليم والتعليم الفنى ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتطوير العلمية التعليمية لطلاب التربية الخاصة وتنمية قدرات المستهدفين تكنولوجيا وعرض مفاهيم وانواع الأشخاص ذوى الهمم والدمج والقوانين المنظمة لها وتنمية المهارات التقنية بمعامل الحاسب الالي المختلفة حول التعامل مع طلاب الدمج والتربية الخاصة.

وصرح يوسف الديب وكيل الوزارة أنه قد بدأ تنفيذ البرنامج التدريبي "الدمج التعليمي والتطبيقات التكنولوجية المساعدة " بتعاون مشترك بين فرع الأكاديمية المهنية  بالبحيرة وإدارتى التدريب و التربية الخاصة بالمديرية وذلك بقاعات مركز إعداد القادة التربويين بالبحيرة والقاعات التدريبية بالإدارات التعليمية.

حيث بدأ تنفيذ برنامج التدريب  يوم الأحد 14/8/2022 وهو الأسبوع الأول من التدريب والذي يشمل الجزء النظري وانتهى اليوم الخميس الموافق 18/8/2022

 واستهدف 1009 متدرباً في 42  قاعة تدريبية موزعة على الإدارات المختلفة ويستمر البرنامج التدريبي حتى الخامس عشر من سبتمبر ويشتمل على محورين الأول هو الشق النظري والثاني هو المهارات التكنولوجية ويستهدف السادة موجهى العموم والموجهين الأوائل والموجهين من كافة التخصصات

ووجه وكيل الوزارة  المستهدفين بضرورة تحقيق الاستفادة القصوى من التدريب وتبادل ونقل الخبرات فيما بينهم

اكتب تعليق

أحدث أقدم