نائب محافظ البحيرة تشهد حفل مديرية الأوقاف لتكريم المتميزين من الأطفال




 نائب محافظ البحيرة تشهد حفل مديرية الأوقاف لتكريم المتميزين من الأطفال المشاركين في النشاط الصيفي ضمن مبادرة "حق الطفل" بساحة مسجد الحبشي بدمنهور.

 

البحيرة – سعد زيدان وسهر غنيم

 

بالتزامن مع إحتفالات محافظة البحيرة بعيدها القومي الذى يوافق التاسع عشر من سبتمبر من كل عام، وفي اطار الدور التثقيفي والتنويري الذي تقوم به وزارة الأوقاف. 

 

شهدت الدكتورة نهال بلبع  نائب محافظ البحيرة ظهر اليوم حفل تكريم المتميزين والمتميزات من الأطفال المشاركين في النشاط الصيفي ضمن مبادرة "حق الطفل" والذى نظمته مديرية اوقاف البحيرة بساحة مسجد الحبشي بدمنهور، بحضور  حازم الأشموني  سكرتير عام المحافظة، ود محمد أبو حطب وكيل وزارة الأوقاف ود إيناس جويلي  عضو المجلس القومي للمرأة ولفيف من قيادات الأوقاف ورجال الدين والمواطنين.

 

حيث بدأ الحفل بآيات من القرآن الكريم لأحد البراعم المشاركين بالبرنامج، وتضمن الحفل العديد من الفقرات منها عرض مسرحي للنشاط الصيفي وإلقاء أنشودة عن قيمة المسجد ودوره فى بناء العقيدة الصحيحة وصحيح الدين خاصةً للأطفال.

 

وفى بداية كلمتها تقدمت الدكتورة نهال بلبع، بالتهنئة للدكتور محمد مختار جمعة  وزير الأوقاف لتجديد ثقة القيادة السياسية به فى التعديل الوزاري الأخير، متمنيه له التوفيق والنجاح فى أداء مهمته، كما قدمت التهنئة للسيد اللواء هشام آمنة  وزير التنمية المحلية، لثقة القيادة السياسية والتى شهدت المحافظة فى ظل قيادته العديد من النجاحات والإنجازات التي تمت بالمحافظة أثناء توليه منصب محافظ البحيرة.

 

وأكدت نائب محافظ البحيرة على أهمية دور الأنشطة الثقافية والفنية فى الإرتقاء بالتوجهات الفكرية وصقل المواهب الواعدة لدى الأطفال وإستثمار طاقاتهم وإكتشاف ورعاية الموهوبين لإعداد جيل جديد قادر على إدراك أهمية التنوير فى بناء الإنسان والمجتمع.

 

مشيدة بالدور الكبير الذي تقوم به وزارة الأوقاف فى نشر الوعى والتعريف بصحيح الدين وإعداد جيل واعد من الأبناء يؤمن بالوسطية والاعتدال ومواجهه الأفكار المغلوطه بجانب دورها فى تشييد وعمارة المساجد.

 

كما أكد د محمد أبو حطب  وكيل وزارة الأوقاف أن مبادرة "حق الطفل" هى مبادرة تثقيفية لبناء وعي الطفل، تأتى في إطار جهود الأوقاف الرامية لتناول القضايا العصرية برؤى مستنيرة واعية، ومن منطلق إيمانها الكامل بحق الطفل في الرعاية التامة والنشأة الكريمة، وأن حق الطفل لا يقف عند حدود الغذاء الصحي أو الرياضة اللازمة لصحة البدن، إنما يشمل جوانب عديدة، من أهمها التربية على القيم والأخلاق والثقافة الرشيدة التي تتناسب مع مرحلته العمرية.

 

مشيراً إلى أن موضوعات المبادرة لن تقتصر على الجانب الدينى فقط بل قدمت المضامين الاجتماعية والتاريخية والأدبية والنفسية والخيال العلمى، فهى تعمل من خلال قالب تفاعلى جاذب للطفل للتأثر والفهم والتفاعل والمشاركة

 

وفى سياق متصل قامت الواعظة سمية صبري، باستعراض عدد من أنشطة وفعاليات النشاط الصيفي ضمن مبادرة "حق الطفل" حيث تضمن قراءة وتحفيظ القرآن الكريم والأحاديث النبوية وإقامة مسرح للعرائس وممارسة الألعاب الرياضية وزراعة النباتات وتعلم لغة الإشارة، والعديد من الأنشطة الثقافية والفنية المتميزة والمتنوعة التي إهتمت بالأطفال مثل ورش الحكى والورش الفنية للأطفال.

 

هذا وقد قامت الدكتورة نهال بلبع بتكريم ١٥ من المتميزين من المتسابقين الذين شاركوا في النشاط الصيفي وتوزيع الجوائز عليهم لتقديرا لتفوقهم وتميزهم.




اكتب تعليق

أحدث أقدم