السفير السعودي : إربد قدمت الوجه المشرق للثقافة العربية



كتب محمود خالد محمود
أكد السفير السعودي في عمّان نايف بن بندر السديري إن اختيار اربد عاصمة للثقافة العربية هو اختيار لمكانة الاردن وقيادته الهاشمية ودوره التاريخي في نهضة الامة العربية. وأكد السفير السديري في حديث لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، خلال مشاركته بافتتاح الأسبوع الثقافي السعودي في مركز اربد الثقافي اليوم الاثنين، ضمن الاسابيع الثقافية العربية في احتفالية اربد عاصمة للثقافة العربية 2022، أن المشتركات الثقافية والفكرية الحاضرة بين المملكتين الشقيقتين تجسد مدى تجذر وعمق العلاقة بينهما على الصعد كافة. وأشار إلى أن المشاركة السعودية في احتفالية اربد بهذا الحجم تأتي ترجمة لهذه العلاقة التي وصفها بالضاربة في عمق التاريخ والجغرافيا وتعكس مدى الموروث والارث الثقافي المشترك بينهما انطلاقا من حرص قائدي البلدين. وقال إن اربد نجحت بامتياز في أن تصدر نفسها كعاصمة متميزة للثقافة العربية اضافت الكثير لرمزية الاحتفالية ببرامج ومشاريع ثقافية متنوعة ونوعية حاكت وعاينت الارث الثقافي وعكست الحضارة التي تزخر بها اربد أدبيا وفنيا وفكريا وثقافيا. وقال السفير السعودي "اننا فخورون كعرب بما قدمته اربد للوطن العربي من اصالة ثقافية وموروث حضاري تفاعل معه الجميع بحميمة جسدت قيم الانتماء للزمان والمكان، مشيدا بما قدمته إربد من ألوان ثقافية منذ انطلاقة الاحتفالات بها كعاصمة للثقافة العربية رسخت الهوية الثقافة العربية التي تعد أحد روافع العمل العربي المشترك. وأشاد السديري بالدور المحوري الكبير الذي يقوم به الاردن خدمة لقضايا الامة ودفاعا عنها بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، كما اشاد بجهود سمو الأمير الحسين بن عبدالله ولي العهد، في مختلف المجالات التي تخدم مسيرة النهضة والتطور التي يسير فيه الاردن بثبات.
ومن الجدير بالذكر أن من يقف بجوار السفير السعودي
لدى المملكة الأردنية الهاشمية
الشيخ محمد مريان منسق اتحاد الوطن العربي الدولي
بالمملكة الأردنية الهاشمية -وله نشاط إجتماعي متميز -
صرح بذلك المفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين
الرئيس التنفيذي لجامعة بيرشام الدولية بأسبانيا
ورئيس جامعة الوطن العربي الدولي ( تحت التأسيس )

اكتب تعليق

أحدث أقدم