عامر : قررت الترشح لتفعيل دور مركز شباب محلة دياي في خدمة المجتمع والقضاء على المحسوبية

 

 


أصغر مرشح على رئاسة مركز شباب: قررت الترشح لتفعيل دور مركز شباب محلة دياي في خدمة المجتمع والقضاء على المحسوبية

 

البحيرة : سعد زيدان

أعلم تماما أن المنافسة ليست سهلة ، ومع ذلك قررت الترشح كأصغر مرشح لرئاسة مركز شباب وكل أملي القضاء على المحسوبية، ومحاربة الفساد، ومن أجل تمكين الشباب فى مثل هذه الاماكن، بهذه الكلمات بدأ أيمن عامر أصغر مرشح على مقعد رئاسة مركز شباب والبالغ من العمر 31 عاما مؤكدا أنه غير خائفا من الصعوبات والتحديات التى تنتظره خلال تلك المنافسة سواء فى الانتخابات أو إذ وفق ونجح فى الفوز برئاسة مركز شباب مركز شباب قرية محلة دياي في  بمحافظة كفر الشيخ.

 

يقول" ايمن عامر " أن رؤيتى تتلخص فى إعادة القيم والمبادئ من أجل الحفاظ على الآداب العامة والاخلاقيات داخل مراكز الشباب ، ولم يحث إلا بتمثيل وتمكين الشباب وتأهيل الكوادر الشبابية فى الأنشطة الرياضية والعلمية والفنية لتكون قادرة على قيادة مراكز الشباب، مشيرا إلى أن البرنامج الخاص به هو الاهتمام بتقديم جميع الأنشطة الرياضية والثقافية للشباب من أجل المساهمة في تأهيل الشباب وخلق جيل جديد يكون قادر على العمل على رفع مستوى الوعي لدى الجميع ، مع العمل على استقامة حديقة خاصة بالأطفال ، والاهتمام بكبار السن وذوى القدرات الخاصة.

 

وقال عامر، أنه حاصل بكالوريوس علوم كيمياء، ولكنه بدأ العمل بتجاره الموتوسيكلات مثل كثير من الشباب الخريجيين الذين  لم يحالفهم الحظ ويعملون في مجالات غير تخصصهم، وبمباركه الاهل والمحبيين قررت خوض انتخابات مجلس اداره مركز شباب محله دياي  علي منصب الرئيس مقدما الشكر إلى القضاء المصرى الذى إعادة إلى المنافسة مرة أخرى عقب قيام بعض المرشحين بالطعن علية ولكن القضاء المصرى انصفة وإعادة إلى الانتخابات مرة أخرى.

واختتم ايمن عامر ، حديثه بقوله : "اخيرا حلمي كاي شاب اني اتحدي نفسي اني اقدر افيد المكان ده واكون علي قدر المسئوليه امام الجميع"

اكتب تعليق

أحدث أقدم