حملات حماية المستهلك على المحلات لمراقبةوالزام البائعين بأسعار الأرز والتنبيه بالسعر المطروح



كتبت : سهر غنيم 


شهدنا منذ العام الماضى بارتفاع كبير   لأسعار الارز ويرجع ذلك لزرع الأرز بكميات قليله وأستغلال بعض التجار لغلاء السعر فيجمع الارز ويخزنه وبهذا يرتفع سعره لهذا عمل جهاز حمايه المستهلك بحملات على المحلات لمراقبة أسعار الأرز وأن بيع الأرز يكون الزامي ولا يزيد سعر الأرز عن ١٥ جنيه للكيلو والأرز بـ ١٢ للسايب و١٥ للمعبأ وعندما  تلاحظ بيعه بأكثر من هذا فلابد من تبليغ حماية المستهلك لمساعده الدوله في محاربه الغلاء ومواجهه موجه غلاء الأسعار .
* ويذكر عن زراعه الأرز  أن ينتشر زراعتة في الكثير من المناطق في العالم وخاصة في المناطق الحارة والمعتدلة التي تتميز بالوفرة المائية وأكبر دولة في إنتاج الأرز في العالم هي الصين فقد بلغ حجم إنتاجها في عام ٢٠١٦ما يعادل ١٤٦.٥ مليون طن ومن الأساسي قبل أن تبدأ عملية الزراعة يجب التأكد من الحصول على بذور عالية الجودة لهذا النّبات فالبذور قد تزيد من كمية الإنتاج بنسبة ٥ إلى ٢٠% عند اختيارها بعناية ومن أهم صفاتها أن يكون حجمها مماثلا للحجم القياسي للبذور ونقيةوصالحة للزراعة وألا تكون بينها بذور من نباتات أُخرى ضارة كما أنَّ الأرض التي توضع فيها البذور شديدة الأهمية فالتربة يجب أن تكون محروثة ومسواة على نحو مناسب على هيئة مسارات ويجب أن يتمَّ تقليب تربتها وخلطها أولا والتأكد من احتوائها على نسب عالية من المعادن

اكتب تعليق

أحدث أقدم