رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي يرحب بتعيين المبعوث الاممي الجديد بدولة ليبيا



عمر خالد محمود

هنأ المفكرالعربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي ,
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين
ونائب رئيس جامعة بيرشام الدولية بأسبانيا والرئيس التنفيذي
والرئيس التنفيذي لجامعة فريدريك بالولايات المتحدة الأمريكية
, والمدير التنفيذي للأكاديمية الملكية للأمم المتحدة
والرئيس التنفيذي لجامعة سيتي بمملكة كمبوديا
والرئيس التنفيذي لجامعة iic للتكنولوجيا بمملكة كمبوديا
والرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية للدراسات المتقدمة بالولايات المتحدة الأمريكية
ونائب رئيس المجلس العربي الأفريقي الأسيوي
ومستشار مركز التعاون الأوروبي العربي بألمانيا الإتحادية
ورئيس جامعة الوطن العربي الدولي ( تحت التأسيس )
تدخل جهود الأمم المتحدة لتكريس حل سياسي للأزمة الليبية مرحلة مبعوثها الثامن على التوالي، والأول الحامل لجنسية إفريقية وهو الدبلوماسي السنغالي عبد الله باتيلي.
ورحب بتعيين باتيلي مبعوثاً أممياً جديداً إلى ليبيا، خلفاً للسلوفاكي يان كوبيتش الذي كان استقال من منصبه في أوائل ديسمبر الماضي في ظروف غامضة تزامنت مع الإعلان عن فشل جهود المجتمع الدولي في الدفع نحو تنظيم انتخابات الرابع والعشرين من الشهر ذاته.
وأشاد بخبرة الدبلوماسي السنغالي واطلاعه على الملف الليبي، مثنياً على الجهود المبذولة من قبله أثناء قيامه بتقييم ودراسة هيكلة بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا.
وأكد دور الأمين العام للأمم المتحدة في دعم مساعي الليبيين للوصول إلى حلول سلمية، من خلال بعثتها في ليبيا، للذهاب إلى الانتخابات البرلمانية والرئاسية في أقرب الآجال، معرباً عن أمله في أن يسهم باتيلي بخبرته الواسعة في مساعدة الليبيين في الانتقال إلى الدولة الديمقراطية المدنية الحديثة التي يتطلع إليها الشعب الليبي.
يشار إلى أن عبد الله باتيلي كان وزيراً للبيئة في حكومة السنغال من عام 1993 إلى 1998، ووزيراً للطاقة من عام 2000 حتى 2001. كما عمل دبلوماسياً لدى الأمم المتحدة، وشغل منذ عام 2014 منصب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في وسط إفريقيا.
ودعا مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي
العلي القدير أن يحفظ مصر
قلب العروبة , ورائدة الحضارة
والأمة العربية والإسلامية
وكل شعوب العالم المحبة
للسلام من كل مكروه

اكتب تعليق

أحدث أقدم