وزير الدفاع والإنتاج الحربي يشهد مناقشة البحث الرئيسى لإدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة



كتب . الدكتور خالد عبد اللطيف رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي
شهد اليوم الإثنين الفريق أول "محمد زكى" القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى ، البحث الرئيسى لإدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة بعنوان " تنمية وتطوير الشخصية العسكرية داخل المجتمع العسكرى فى ظل المتغيرات والتحديات الراهنة " الذى يأتى فى إطار خطة الأنشطة البحثية للقوات المسلحة للعام البحثى 2022 / 2023 ، وذلك بحضور الفريق / أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من قادة وضباط القوات المسلحة وعدد من دارسى الكليات والمعاهد العسكرية والخبراء الإستراتيجيين .
وألقى اللواء أح / ياسر عبد العزيز الأسريجى مدير إدارة الشئون المعنوية كلمة قدم خلالها الشكر للقيادة العامة للقوات المسلحة على تقديم كافة أوجه الدعم للإرتقاء بمنظومة العمل المعنوى والنفسى للقوات المسلحة ، مشيراً إلى أن أهمية هذا البحث تأتى فى ظل التحديات والمتغيرات الراهنة .
شارك فى إعداد البحث نخبة من الباحثين العسكريين والمدنيين فى العلوم النفسية والإجتماعية ، وإنتهى البحث بتقديم عدد من التوصيات والمقترحات لتنمية وتطوير الشخصية العسكرية بما يواكب كافة المتغيرات والتحديات .
وفى نهاية البحث نقل الفريق أول / محمد زكى تحيات وتقدير السيد الرئيس / عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة للحضور ، مقدماً الشكر لإدارة الشئون المعنوية وكافة القائمين على إعداد البحث ، كما أكد على حرص القوات المسلحة على الإستفادة القصوى بأحدث ما وصل إليه العلم بمختلف التخصصات والعلوم للإرتقاء بالشخصية العسكرية بما يُمكنها من تعظيم المردود الإيجابى خلال التفاعل المجتمعى .
وإستمع القائد العام للقوات المسلحة لآراء وإستفسارات الحاضرين وناقشهم فى كل ما يدور بأذهانهم فى مختلف الموضوعات المحلية والإقليمية والعالمية ، مشيداً بما لمسه من فهم وإدراك صحيح لكل ما يدور من أحداث ومتغيرات وتأثيرها على الأمن القومى المصرى

اكتب تعليق

أحدث أقدم