دورة تدريبية لبناء قدرات الصحفيين الصوماليينً في مجال بناء السلام وجمع وتحليل البيانات الخاصة بالنزاعات



كتب . الدكتور خالد عبد اللطيف رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي
عقد مركز القاهرة الدولي لتسوية النزاعات وحفظ وبناء السلام، بالتعاون مع البعثة الانتقالية للاتحاد الإفريقي في الصومال ATMIS، والاتحاد الوطني للصحفيين الصوماليين دورة تدريبية لبناء قدرات أكثر من 21 صحفي صومالي في مجال بناء السلام وجمع وتحليل البيانات الخاصة بالنزاعات.
تهدف الدورة إلى تنمية مهارات المجتمع المدني لتغطية النزاعات بدقة وحيادية ومسئولية، كما تتضمن الدورة تعريف المشاركين بالتحديات الأساسية المتعلقة بالتغطية الصحفية وكيفية التغلب عليها في ظل بيئة تموج بالتحديات التي يفرضها خطر الإرهاب.
هذا، وأكد السفير أحمد نهاد عبد اللطيف، مدير عام مركز القاهرة الدولي، على أن هذه الدورة تعكس حرص مصر على بناء قدرات الكوادر الصومالية واستمرار جهود المركز لتأهيل تلك الكوادر للتعامل مع تحديات المرحلة الراهنة، مضيفاً أنها تنعقد في إطار تفعيل استخلاصات منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامين. كما أشار السفير أشرف سويلم، مدير إدارة المنظمات والتجمعات الإفريقية بوزارة الخارجية، إلى أهمية انعقاد هذه الدورة التي تأتي امتداداً للجهود المصرية لدعم الامن والاستقرار في الصومال وتعزيز جهود بعثة ATMIS لتحقيق السلم والأمن.
ومن جانبه، ثمن السفير إلياس شيخ عمر، سفير الصومال لدي مصر ومندوبها الدائم بجامعة الدول العربية، جهود مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى على دعمها الدائم للصومال فى كافة المجالات وعلى مختلف المستويات، مما يدل على عمق مستوى العلاقات الثنائية التى تشهد أفضل مستوياتها حاليا، موجها الشكر لمصر على جهودها الصادقة للوقوف إلى جانب الصومال فى هذه المرحلة الحاسمة فى تاريخه، كما توجه بالشكر لمركز القاهرة لحرصه الدائم على تعزيز أفق التعاون مع الصومال ولتخصيص تلك الدورة الهامة لبناء قدرات العاملين في المجال الصحفي والإعلامي والارتقاء بالمستوى العلمي للمتدربين.
كما أعرب السيد العقيد محمد سيرات، المسئول الإعلامي لبعثة ATMIS عن شكره وتقديره لمركز القاهرة على اختيار هذا الموضوع الهام والذي يمثل أولوية للصحفيين العاملين في مناطق النزاعات وذلك بهدف تعريفهم بالسمات الواجب توافرها في التغطية الصحفية ذات الصلة.
كما شارك في حفل الافتتاح العديد من شركاء المركز ومنتدى أسوان، وتحديداً السيد السفير هاكان إيمسجارد، سفير السويد لدى القاهرة، والسيد المستشار كين نيشيجاهيرو، ممثل عن السفارة اليابانية في القاهرة، والسيد أليساندرو فراكاسيتي، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر، والذين أعربوا عن تقديرهم للدور الذي يقوم به مركز القاهرة في مجال بناء القدرات الوطنية.

اكتب تعليق

أحدث أقدم