وزير الصحة يوجه بإعداد دراسة لإنشاء مركز متكامل للعلاج النفسي وعلاج الإدمان




كتب . الدكتور خالد عبد اللطيف رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي

وجه الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، الثلاثاء، بإعداد دراسة متكاملة لإنشاء مركز متكامل للعلاج النفسي وعلاج الإدمان، ليصبح نقطة إرتكاز أساسية لعلاج غير القادرين، وذلك وفقًا لاستراتيجية الوزارة للإرتقاء بالصحة العامة للمواطنين.
جاء ذلك خلال اجتماعه الأسبوعي، أمس الإثنين، مع قيادات الوزارة ورؤساء الهيئات، وبمشاركة كافة وكلاء الوزارة بالمحافظات عبر تقنية الـ «فيديو كونفرانس»، لمتابعة سير العمل بمختلف ملفات الوزارة، والوقوف على التحديات والمعوقات لتذليلها، لضمان استمرار تقديم أفضل خدمات طبية للمرضى.
واطلع الوزير خلال الاجتماع على خطة العمل الخاصة بأمانة الصحة النفسية وعلاج الإدمان لعام 2023، والتي تتضمن مستويات ونوعيات الخدمات المطورة بكافة الخدمات التي تقدمها الأمانة من ( خدمات مجتمعية، الخدمات المقدمة عن بعد، البرامج والمبادرات الصحية)، فضلاً عن خطة الإنشاءات والتطوير، مؤكداً أن الخطة تتسق مع المعايير العالمية وأهداف التنمية المستدامة 2030.
وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الوزير حرص خلال الاجتماع على الإطلاع على خطة الأمانة، الخاصة بإنشاء مراكز التميز لعلاج طيف التوحد، حيث من المقرر إنشاء 20 مركز بمحافظات الجمهورية خلال 5 سنوات، موجهاً بسرعة الانتهاء من إنشاء وافتتاح تلك المراكز، لافتاً إلى تقديم تدريبات لمقدمي الخدمة على اكتشاف وعلاج طيف التوحد.
وتابع «عبدالغفار» أن الاجتماع تناول الاطلاع على الخطة التنفيذية الخاصة بـ تدريبات العاملين بمكاتب خدمة المواطنين بالمستشفيات، والذي يستهدف استقبال المواطنين والعمل على حل مشاكلهم وشكواهم، مشيراً إلى العمل على 4 مراحل تضم كافة محافظات الجمهورية تباعاً، من خلال محاضرات نظرية وورش عمل بأكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي المهني، وبمراكز التدريب بالمحافظات.
ولفت «عبدالغفار» إلى أن الوزير وجه بسرعة إعداد خطة متكاملة للميكنة والرقمنة لكافة قطاعات وهيئات الوزارة للبدء في تنفيذها مع الجهات المعنية، وعلى رأسها قطاع الرقابة والمتابعة، لضمان استدامة متابعة المنظومة الصحية وتقييمها دورياً والوقوف على أوجه التقصير والعمل على حلها، فضلاً عن عقد دورات تدريبية لكافة فرق المتابعة من الجهات المعنية بالوزارة.

اكتب تعليق

أحدث أقدم