رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي يعلن دعمه لمبادرة «خيرك سابق»




كتب . عمر خالد محمود

أعلن المفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين
الرئيس التنفيذي لجامعة فرديرك تايلور بالولايات المتحدة الأمريكية
الرئيس التنفيذي لجامعة بيرشام الدولية بأسبانيا
الرئيس التنفيذي لجامعة سيتي بكمبوديا
الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية للدراسات المتقدمة بأمريكا
ورئيس جامعة الوطن العربي الدولي ( تحت التأسيس )
والرئيس الفخري للجمعية المصرية لتدريب وتشغيل الشباب
عن دعمه الكامل للمبادرة التي أطلقها التحالف الوطنى للعمل الأهلى والتنموى لدعم 5 ملايين أسرة مصرية لافتا إلى أن الجمعيات الأهلية قدمت مردودا جيدا للغاية على مدار الفترة الأخيرة في دعم كثير من الأسر المصرية وتقوم بدور فعال للغاية في معاونة الدولة على مواجهة الآثار الاقتصادية السلبية الناتجة عن الحرب الروسية الأوكرانية مؤخرا وقبلها أزمة فيروس كورونا.
موضحا أن التكاتف والترابط بين المصريين في الفترة الحالية والذى دائما ما يؤكد عليه الرئيس عبد الفتاح السيسى في مختلف خطاباته سيكون له أثر جيد للغاية في العبور بمصرنا الحبية إلى بر الأمان ودعم قدرة الدولة على مواجهة الآثار السلبية الناتجة عن الظروف الاقتصادية العالمية.
وأشار مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي إلى أن قيام المجتمع المدنى بدوره في دعم الأسر المصرية من غير القادرين أمر إيجابى للغاية ويعبر عن التعاون المثمر بين الدولة ومنظمات المجتمع المدنى لمواجهة الغلاء والظروف الاقتصادية الصعبة التي ألمت بالعامل كله نتيجة الحرب الروسية الأوكرانية والتي ألقت بظلالها على الدولة المصرية مؤخرا.
ولفت رئيس الإتحاد إلى أن مبادرة خيرك سابق لدعم 5 ملايين أسرة مصرية تأتى على ثلاثة مراحل الأولى الأولى ستكون من خلال توزيع "كارت الخير" على الأسر المستفيدة، وبهذا الكارت تستطيع الأسرة شراء مستلزماتها الغذائية الضرورية بحد أدنى 300 جنيه، وحد أقصى 500 جنيه، من خلال منافذ متعددة سيتم الإعلان عنها تباعًا، أما المرحلة الثانية فتشمل توزيع كراتين المواد الغذائية على الأسر المستحقة فى منازلها وفق قاعدة بيانات التحالف الوطنى، أما الثالثة سيتم توزيع الوجبات الساخنة من خلال مطابخ التحالف بكافة محافظات مصر.
ودعا مؤسس ورئيس الإتحاد العلي القدير أن يحفظ مصر قلب العروبة
ورائدة الحضارة . والتاريخ والأمل
ويحفظ الأمة العربية والإسلامية
وكل شعوب العالم المحبة للسلام
من كل مكروه .

اكتب تعليق

أحدث أقدم