الرئيس التونسي قيس سعيد يجري محادثة مع السيدة جورجيا ميلوني، رئيسة الوزراء الإيطالية.

الرئيس التونسي قيس سعيد يجري محادثة مع السيدة جورجيا ميلوني، رئيسة الوزراء الإيطالية.



كتب
المفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربى الدولى
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين
الرئيس التنفيذي لجامعة بيرشام الدولية بأسبانيا
الرئيس التنفيذي لجامعة سيتي بكمبوديا
الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية للدراسات المتقدمة بأمريكا
ورئيس جامعة الوطن العربي الدولي ( تحت التأسيس )
الرئيس الفخري للجمعية المصرية لتدريب وتشغيل الخريجين
الرئيس الفخري لمنظمة العراق للإبداع الإنساني بألمانيا الإتحادية
الرئيس التنفيذي للجامعة الأمريكية الدولية
الرئيس الفخري للمركز الدولي الفرنسي للعلماء والمخترعين
الرئيس الشرفي للإتحاد المصري للمجالس الشعبية والمحلية
قائمة تحيا مصر

اختتم رئيس الجمهورية قيس سعيد، مساء اليوم الاثنين 29 جانفي 2024، مشاركته في قمة ايطاليا-افريقيا بروما بإجراء محادثة مع السيدة جورجيا ميلوني، رئيسة الوزراء الإيطالية.

وتم خلال هذا اللقاء استعراض جملة من الملفات التي تهم علاقات الصداقة الوطيدة والتعاون المتميز بين تونس وإيطاليا سواء في اطار ثنائي أو على مستوى الاتحاد الأوروبي حيث تم التأكيد على الرغبة المشتركة لمزيد تعزيز سنة التنسيق والتشاور من أجل مزيد توطيد هذه الروابط وتنويعها خاصة في مجالات الفلاحة والطاقات المتجددة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة والثقافة والتكوين المهني والتعليم العالي.
وتطرقت المحادثة أيضا إلى قمة إيطاليا-افريقيا وضرورة تطوير العمل الجماعي من أجل رفع التحديات المتعددة التي تواجهها القارة الافريقية اليوم. كما تم التأكيد على المكانة الاستراتيجية التي ستحظى بها تونس في البرامج التنفيذية التي سيقع اعدادها في الغرض.
من جهة أخرى، أكد رئيس الجمهورية على أهمية تعزيز الإحاطة بالتونسيين المقيمين في إيطاليا وتسهيل الإجراءات لفائدتهم والتشجيع على الهجرة المنظمة في اطار الاتفاقيات الموقعة بين البلدين.
وتناول اللقاء أيضا متابعة نتائج مسار روما حول الهجرة الذي انعقدت دورته الأولى بروما في شهر جويلية 2023، والإعداد لعقد الاجتماع الثاني لهذا المؤتمر بتونس.

 

اكتب تعليق

أحدث أقدم