رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد، يستقبل السيد نبيل عمار وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج.

رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد، يستقبل السيد نبيل عمار وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج.


كتب .
المفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربى الدولى
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين
الرئيس التنفيذي لجامعة بيرشام الدولية بأسبانيا
الرئيس التنفيذي لجامعة سيتي بكمبوديا
الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية للدراسات المتقدمة بأمريكا
ورئيس جامعة الوطن العربي الدولي ( تحت التأسيس )
الرئيس الفخري للجمعية المصرية لتدريب وتشغيل الخريجين
الرئيس الفخري لمنظمة العراق للإبداع الإنساني بألمانيا الإتحادية
الرئيس التنفيذي للجامعة الأمريكية الدولية
الرئيس الشرفي للإتحاد المصري للمجالس الشعبية والمحلية
قائمة تحيا مصر
استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيد، ، السيد نبيل عمار وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج.
وأشار رئيس الجمهورية إلى أن حرب الإبادة التي تتواصل تحت أنظار العالم لا تستهدف فصيلا أو حركة بل تستهدف وجود شعب بأكمله . ولكن لن يقدر الكيان الصهيوني على تحقيق أي انجاز ميداني , وتعمد بعد أن عجزت عن مواجهة المقاومة في الميدان على الإغتيالات وهو دأبها منذ زمن بعيد, والأدلة في هذا السياق كثيرة ومعروفة فالعصابات الصهيونية اغتالت في فندق الملك داوود بالقدس الكونت برنادوت سنة 1948 بسبب موقفه من الصراع الذي تفجر بين الفلسطينيين و الحركة الصهيونية إذ قامت في ذلك الوقت منظمة "أرغون" التي كان يرأسها ميناحيم بيغين ومنظمة "شتيرن" التي كان يرأسها اسحاق شامير على قتل الوسيط الأممي السويدي الكونت بارنادوت. فهل كان الوسيط الأممي إرهابيا ؟ كما لم تتوان سلطات الاحتلال الصهيوني عن اعتقال المطران "كابوتشي" ثم نفيه بعد ذلك بسبب دعمه للشعب الفلسطيني. فهل كان برنادوت أو كابوتشي ينتميان إلى حركة ارهابية؟
وجرائم الاغتيال خارج فلسطين السليبة لا تكاد تحصى من ذلك على سبيل الذكر استشهاد القادة كمال عدوان وكمال ناصر وأبو يوسف النجار في عملية فردان 1973 واغتيال أبو حسن سلامة عام 1979 واغتيال خليل الوزير أبو جهاد بتونس سنة 1988 واغتيال غسان كنفاني عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والناطق يإسمها وأبو إياد صلاح خلف بتونس ومحمد الزواري بصفاقس أيضا, وهذا إلى جانب عدد كبير من القياديين و الفدائيين في عديد العواصم في العالم.
قد تكون صورة ‏‏‏شخصين‏، و‏المكتب البيضاوي‏‏ و‏نص‏‏





 

اكتب تعليق

أحدث أقدم