رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي يشيد بالخدمات المتميزة بقسم شرطة منتزة ثالث بالإسكندرية



كتب . محمود خالد محمود
أشاد المفكرالعربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي ,
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين
ونائب رئيس جامعة بيرشام الدولية بأسبانيا والرئيس التنفيذي
والرئيس التنفيذي لجامعة فريدريك بالولايات المتحدة الأمريكية
, والمدير التنفيذي للأكاديمية الملكية للأمم المتحدة
والرئيس التنفيذي لجامعة سيتي بمملكة كمبوديا
والرئيس التنفيذي لجامعة iic للتكنولوجيا بمملكة كمبوديا
والرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية للدراسات المتقدمة بالولايات المتحدة الأمريكية
ونائب رئيس المجلس العربي الأفريقي الأسيوي
ومستشار مركز التعاون الأوروبي العربي بألمانيا الإتحادية
ورئيس جامعة الوطن العربي الدولي ( تحت التأسيس)
بالجهود والخدمات المتميزة التي تقدم للمواطنين
بقسم شرطة منتزة ثالث بالإسكندرية
وبحسن الإستقبال من الجميع
ومأمور قسم شرطة منتزة ثالث
العقيد محمد محمود شرباش
ورئيس مباحث القسم
المقدم عادل العويلي
ومعاون القسم
النقيب أحمد عبد العزيز
وأوضح مؤسس ورئيس الإتحاد
أن صلة الشعب بالشرطة كصلة الموكل بوكيله
فاذا لم يصارح الموكل وكيله بقضيته , ويعاونه
بتقديم البيانات والإيضاحات الكافية لما إستطاع
الوكيل مهما أوتي من خبرة وإقتدار أن يخدم
موكله , أويحقق له مصالحه .
فالشرطة في حاجة إلى الحصول على ثقة الشعب
ومتى وثق الشعب فيها مد لها يد العون , وظفرت
بتأييده في كل ماتتخذه من إجراءات .
فليس هناك شرطة بلغت مابلغت من إرتفاع
مستوى الأداء تستطيع أن تحقق أهدافها
مالم تظفر بمعاونة وتأييد الشعب لها .
وقال إن الشرطة وهى تسلح نفسها بمختلف الأسلحة
لمقاومة المجرم يجب أن تسلح نفسها أيضا
بسلاح يمنع الجريمة . سلاح الحب والتقدير
من الشعب وليس لها من وسيلة لدك إلا
العلاقات العامة الطيبة .
وقد أهدى مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي
الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤلفه ( الشرطة في الميزان )
والذي ألفه عام 1994م
وراجعه السيد اللواء حسن أبو باشا
وزير الداخلية والحكم المحلي الأسبق
واللواء سعد الشربيني
محافظ الدقهلية
ووزير التنمية الشعبية الأسبق
والكاتب الكبير ثروت أباظة
وكيل مجلس الشورى الأسيق
والمهندس محمود شرباش
رئيس مركز ومدينة كفر الزيات
يرحمهم الله جميعا
ويدرس في كليات الشرطة في معظم الدول العربية
ويوجد في مكتبات كليات الشرطة ومكتبات الوحدات
المحلية ومراكز الشباب وقصور الثقافة والجامعات العربية
ودعا العلي القدير أن يحفظ مصر
قلب العروبة ورائدة الحضارة
ويحفظ الأمة العربية والإسلامية
وكل شعوب العالم المحبة
للسلام من كل مكروه






اكتب تعليق

أحدث أقدم