رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي يشيد بموافقة مجلس الوزراء السعودي على نظام الأحوال الشخصية

كتب . عمر   خالد محمود 
أشاد  المفكرالعربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف 
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي ,
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين 
 ونائب رئيس جامعة بيرشام الدولية بأسبانيا والرئيس التنفيذي 
والرئيس التنفيذي لجامعة فريدريك بالولايات المتحدة الأمريكية 
, والمدير التنفيذي للأكاديمية الملكية للأمم المتحدة 
والرئيس التنفيذي لجامعة سيتي بمملكة كمبوديا 
والرئيس التنفيذي لجامعة iic للتكنولوجيا بمملكة كمبوديا 
والرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية للدراسات المتقدمة بالولايات المتحدة الأمريكية 
ونائب رئيس المجلس العربي الأفريقي الأسيوي 
ومستشار مركز التعاون الأوروبي العربي بألمانيا الإتحادية 
ورئيس جامعة الوطن العربي الدولي ( تحت التأسيس)
بموافقة مجلس الوزراء السعودي على "نظام الأحوال الشخصية"، مؤكدا أن هذا النظام يمثل نقلة نوعية، تتماشى مع جهود المملكة العربية السعودية في حماية حقوق الإنسان وتمكين المرأة واستقرار الأسرة التي هي أساس المجتمع.

وثمن مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي  جهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- لإرساء قواعد حقوق الإنسان وتقديم كل ما من شأنه تحقيق رفاهية الشعب السعودي واستقرار نسيجه المجتمعي.

وأكد  أن استحداث نظام خاص بالأحوال الشخصية بالسعودية يعكس حرص والتزام القيادة في المملكة بنهج التطوير والإصلاح أخذاً بأحدث التوجهات القانونية والممارسات القضائية الدولية الحديثة، مشيرا إلى أن نظام الأحوال الشخصية يُشكل نقلة نوعية كبرى في جهود صون وحماية حقوق الإنسان واستقرار الأسرة وتمكين المرأة وتعزيز الحقوق في المملكة.

اكتب تعليق

أحدث أقدم