محافظ البحيرة : افتتاح 9 مساجد جديدة بتكلفة 21 مليون و 650 ألف جنيه بالبحيرة

 



البحيرة –  حسن زيدان  وسهر العشرى 

 

  أكد اللواء هشام آمنة أنه منذ عام 2018 م وحتى الآن تم بناء وإفتتاح أكثر من 425 مسجد فى طفرة كبيرة لتكون أبلغ شاهد ورد بإتجاه الدولة للبناء والتشييد والتقدم والنمو فى ظل القيادة الحكيمة للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي  رئيس الجمهورية.

 

واشاد اللواء المحافظ بالدور الكبير الذي تقوم به وزارة الأوقاف فى البناء والتشييد وعمارة المساجد بالإضافة إلى نشر صحيح الدين والتوعية ومواجهة الأفكار المغلوطة والفكر المتطرف . 

 

 وكذا الجهود الذاتية والمشاركات المجتمعية فى تشييد وعمارة المساجد بمدن ومراكز المحافظة للتيسير على المواطنين فى إقامة الشعائر الدينية والحصول على خدمات التوعية الدينية والخدمات الأخرى، الصحية والتثقيفية والتعليمية التي تقدمها المساجد .    

 

جاء ذلك بالتزامن مع افتتاح 9 مساجد جديدة مقامة بالجهود الذاتية تحت إشراف وزارة الأوقاف بمراكز ( كفر الدوار - حوش عيسى  - المحمودية  - كوم حماده - بدر - الدلنجات - ايتاي البارود) بتكلفة إجمالية بلغت 21 مليون و 650 ألف جنيه وهي:-  

 

مسجد عمران بقرية العرقوب  بكفر الدوار على مساحة 220 م وبتكلفة مليون و 300 ألف جنيه.

 

مسجد العلي القدير بقرية الكوم الأخضر بحوش عيسى على مساحة 250 م وبتكلفة 2 مليون جنيه.

 

مسجد العقاري بقرية العقاري البحرية بالمحمودية على مساحة 399 م وبتكلفة إجمالية 2 مليون و 500 الف جنيه.

 

مسجد الرحمن بتلبقا بكوم حماده على مساحة 415 م وبتكلفة 3 مليون جنيه.

 

مسجد  العزيز غنيم بالمنطقة السادسة ببدر على مساحة 420 م وبتكلفة إجمالية 3 مليون جنيه.

 

مسجد الميهي البحري بزاوية حمور بالدلنجات عل مساحة  630 م وبتكلفة إجمالية 3 مليون و 500 ألف جنيه.

 

مسجد كوبري المحطة بفرهاش بحوش عيسى على مساحة 1100 م وبتكلفة إجمالية 6  مليون جنيه.

 

مسجد عمران  بكفر الحاجة بإيتاى البارود ( صيانة وترميم ) على مساحة  170 م وبتكلفة إجمالية 100 ألف جنيه.

 

مسجد الحمد  بقليشان بإيتاى البارود ( صيانة وترميم ) على مساحة  225 م وبتكلفة إجمالية 250 ألف جنيه.

 

 وتناولت خطبة الجمعة اليوم والتى جاءت تحت عنوان " رمضان شهر الجد والعمل والانتصارات" ان مفهوم العبادة شامل لجميع أبواب الخير النافعة للعباد والبلاد وقد نظر الدين الحنيف الي العمل نظرة تعظيم وتوقير وجعله باباً من أبواب القربات.

 

وإذا كان شهر رمضان المبارك شهر التقرب الي الله تعالي بجميع أنواع الطاعات من صوم وصلاة وقراءة قرآن وصدقة فإن الاجتهاد في العمل واتقانه في ذلك الشهر الفضيل من الأهمية بمكان؛ لأن رمضان شهر جد ونشاط لا شهر كسل أو بطالة




اكتب تعليق

أحدث أقدم