لليوم الثاني ... منطقة آثار تل بسطا بمدينة الزقازيق تتلألأ بإستضافتها لمهرجان الموسيقي والغناء


أكد الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية أن مهرجان تل بسطا للموسيقي والغناء في دورته الأولى والمقام تحت رعاية الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء بمنطقة آثار تل بسطا بمدينة الزقازيق على مدار 3 أيام متصلة في الفترة من 20 إلى 22 مايو الجاري يعد حدثا فنيا وسياحيا متميزاً علي أرض محافظة الشرقية ويسلط الضوء علي احدى نقاط مسار العائله المقدسة بما يساهم في رفع الوعي الأثري لدي المواطنين ويعمل علي تشجيع السياحة الداخلية ويضع المحافظة علي خريطة السياحة العالمية .

ولليوم الثاني علي التوالي انطلقت فعاليات مهرجان تل بسطا للموسيقي والغناء بتقديم فقرات غنائية لنجوم الموسيقى العربية بدار الأوبرا المصرية ( إيمان عبد الغنى -  ياسر سليمان - محمد الخولى - مروة ناجى بمصاحبة الفرقة الموسيقية بقيادة الدكتور مصطفى حلمى ) في حضور الدكتور أحمد عبد المعطي نائب المحافظ والدكتور مجدي صابر رئيس دار الأوبرا المصرية والدكتور خالد داغر رئيس الإدارة المركزية للبيت الفني للموسيقي والأوبرا والبالية و 3000 مشاهد من أبناء محافظة الشرقية وذلك لرفع الذوق العام والحفاظ علي الهوية المصرية.

أعرب الحضور عن سعادتهم بتنظيم هذا المهرجان الفني الكبير والذي يضم نخبه من ألمع نجوم الطرب الاصيل لتتلألأ علي أرض محافظة الشرقية تحديدا منطقه اثار تل بسطة والتي تتجسد فيها روح الحضارة الفرعونية القديمة.

ومن المقرر أن تختتم فعاليات مهرجان تل بسطا للموسيقي والغناء غداً الأحد بتقديم فقرات موسيقية وغنائية للفنان علي الحجار وفرقته والفنان حازم شاهين وفرقته.

اكتب تعليق

أحدث أقدم