العدوي و الشلمة مثال يحتذى به

 


 


كتب : حسن زيدان

اليوم مع الأستاذ محمد صلاح العدوي مدير إدارة التعليم بحوش عيسى

 والاستاذ شريف الشلمة وكيل اداره التعليم بحوش عيسى

الجهد والعمل  والسعي المتواصل لتحقيق أعظم استفادة للمواطن

هذا الرجل  الاستاذ الاستاذ محمد العدوي تمهد الطريق أمام كل المواطنين دون

 

استثناء فهو يسعى دائما لازالة كل العقبات أمام الجمهور للرقى بهذا الوطن ليصبح شعله نشاط

، فالمجتمع بحاجة لعطائهم

 

 وإنجازهم. حقاً يستحق هذا الرجل الوفي أن يُذكر اسمه وأفعاله , فالمساهمة في تكريم الأوفياء واجب علينا ، الطيب من يخلِّد ذكراً حسناً بين الناس, والناس شهداء الله في أرضه، فلنقل جميعاً كلمة سواء في حق هذا الرجل , ونسأل الله سبحانه أن يعينه، ويوفقه ليواصل عطاءه , وقبل هذا وذاك رجل يحمل بين جوانحه صفات الرجولة المتناهية رجلا دائما يغاور الرجال على المعاني السامية واستطاع أن يكون في الصفوف الأمامية دائما فله منا أجمل تحية والتقدير

 

 

 

هناك رجال يعملون في الخفاء لكى يساعدوا الناس دون أن نراهم أو نعلم عنهم اى شيء انهم كالشمعه التى تحترق لكى تضيء النور لتظهر الطريق لغيرها دون أن تنتظر الشكر من اى أحد على بذل كل هذا العطاء

 

 

الرجل المحب لكل الناس  هذا الرجل الذى طالما أعطى كل جهده لخدمه كل الناس فهذا الفرع من تلك الشجرة العظيمة التى أعطت ومازالت تعطى فنحن جميعا نساهم فى بناء هذا الوطن العظيم  برئيسه وجيشه وشعبه

اكتب تعليق

أحدث أقدم