أنخفاض اليورو يؤثر على الأستثمار وأسواق المال والعملات فى العالم





كتب : سهر غنيم 



تسعى البنوك المركزية فى العالم فى السيطرة على التضخم والذى يعنى ارتفاع الأسعار المرتبط برفع سعر الفائدة ولذلك يعقد اجتماعات كثيره لدراسه سعر الفائدة فى السنة يعقدها كل بنك مركزى فى العالم وقررالبنك المركزى الأمريكى رفع الفائدة ٣مرات حتى الآن فى ٢٠٢٢ بنسبة ١.٥% لتسجل الفائدة على الدولار ١.٧٥% لذلك أعطى القوة للعملة الأمريكية وسط توقعات باستمرار سياسة رفع أسعار الفائدة إلى مستوى ٤% حتى نهاية العام المقبل كما اثرت الحرب الروسية الأوكرانية تأثير سلبى على اقتصاديات دول أوروبا لأنها تستورد ٤٠% من الطاقة من روسيا كما ارتفع التضخم فى أوروبا لأكثر من ٨ % فى بعض الدول بسبب ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء وتأخر البنك المركزى الأوروبى فى رفع أسعار الفائدة أدى إلى تراجع اليورو.

اكتب تعليق

أحدث أقدم