تشميع دار بسمه للإيواء في الزقازيق وإلغاء ترخيصها للاهمال





تشميع دار بسمه للإيواء في الزقازيق
 وإلغاء ترخيصها للاهمال في حق النزلاء ومخالفات ماليه ب2 مليون جنيه

كتب_مهند مجدي كامل

قررت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن غلق وتشميع دار بسمه للإيواء وسحب اسناد مشروع "كبار بلا مآوى" من جمعية بسمه وإلغاء ترخيصها وذلك لثبوت اخلالها بشروط العمل وثبوت التقصير والإهمال في حق النزلاء ووجود مخالفات ماليه تقدر ب2 مليون و118 الف وذلك بعد انتداب لجنه بتوجيهات من الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقيه بقرار رقم 5726 في مايو الماضي  لفحص الدار واعمال الجمعيه عن المده من 2019 حتى 2022 بعد تولى مجلس الإدارة الحالي وثبت السالف ذكره ورصد المخالفات السابقه وتم إحالة التقرير للنيابه العامه للتحقيق مع المتهمين وبناءا عليه وجهت القباج بنقل 175 مواطنا من نزلاء كبار بلا مآوى من جمعية بسمه الخيريه بعد تشميعها الى جمعية معانا لإنقاذ إنسان في القاهره وجمعية تنمية المجتمع في قرية البسايسه بالشرقيه حيث استقبلت الجمعيه النزلاء بمبنى مجمع الخدمات خلف مديرية التضامن الاجتماعي بالشرقيه وتم اعلان ذلك في بيان رسمي نشرته وزارة التضامن عبر صفحتها الرسميه  ويذكر انه خلال الفتره الماضيه انتشرت حملة اعلاميه شاركت فيها اخبار الزقازيق لرصد بعض المخالفات في الدار منها تهريب وطرد النزلاء واساءة معاملتهم وعدم دفع مرتبات العاملين بها وفقا لعدد من الشكاوي الرسميه

اكتب تعليق

أحدث أقدم