رئيس العرب شعر الدكتورة لارا ستيتي

 
رئيس  العربِ وافانا زمانا....وصارَ الكونُ منْ فعلٍ جنانا
أمُتّحدونَ في السّراءِ دوماً...ونشعرُ بالأسى إنْ صارَ شانا
ونحلمُ باللّقا واليوم حبٌّ...يواسي بعضُنا بعضاً عيانا
أخالدُ في الرؤى وحّدتَ شعباً...وصارَ العمرُ معموراً مُصانا
وكلُّ العربِ من مصرَ و جلّقْ..وتونسَ ثم في ليبيا لقانا
جميعُ العربِ والأغرابِ أخْوَهْ.... وكل الخلق للخلق أمانهْ
تعلمنا الحياةُ بأنَّ حزناً...يُوزَّع بيننا يمسي حنانا
نحبُّ العربَ موطننا جميعاً....عروبتنا وبعضٌ من عطانا
سنخبرُ كل شخصٍ أنَّ عُرْباً..حضارةُ كل حيٍّ في زمانا
سنخبرهم بأنّ الكونَ يشهدْ ..عروبتنا حضارتنا هوانا
بكينا من ظروف القهر حيناً...وربُّ الكونِ ساعَدَنا شفانا
لأن العِرقَ لم يعنينا يوماً...ونبض الحبِّ يجعلنا روانا
أفي أمريكا يا عرْبُ التقينا..يؤازر بعضُنابعضاً بيانا
سفيرُ العُرْبِ خالدُنا إليكم...سيزرعُ في بيادره رؤانا.

اكتب تعليق

أحدث أقدم