وزيرة التضامن والإدماج الإجتماعي بالمملكة المغربية تترأس إجتماعا للجنة التقنية




كتب عمر خالد محمود

ترأست السيدة عواطف حيار وزيرة التضامن والادماج الاجتماعي والأسرة بالرباط، اجتماعا أمس الجمعة للجنة التقنية المكونة من ممثلاث وممثلي القطاعات الحكومية والمؤسسات الوطنية بشأن تفعيل الالتزام الحكومي المتعلق برفع نشاط النساء في أفق 2026 إلى أكثر من 30 % وتحضيرا لانعقاد اللجنة الوطنية للمساواة بين الجنسين وتمكين المراة.
وقد تضمن اللقاء تقديم حصيلة تقييم الخطة الحكومية للمساواة (اكرام2) انجزت بتعاون بين وزارة التضامن والادماج الاجتماعي والاسرة وخبراء دوليين في اطار برنامج تعاون بين الحكومة المغربية والاتحاد الاوروبي.
كما تمت مناقشة الإجراءات ذات الأولوية، من أجل بلوغ هدف 30% لرفع النشاط الاقتصادي للنساء، و دراسة سبل إدراج المؤشرات المتعلقة به ضمن الميزانية المقبلة.
كما أكدت السيدة الوزيرة في كلمة بالمناسبة على أهمية هذا الاجتماع الذي ينعقد في سياق وطني متميز يتسم بتفاعل كل القطاعات الحكومية وكل القوى الحية بالبلاد لتنزيل مضامين الخطاب الملكي السامي لعيد العرش المجيد.
صرح بذلك المفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين

اكتب تعليق

أحدث أقدم