نائب محافظ البحيرة تستقبل مساعد رئيس أركان حرب القوات المسلحة للوقوف على ما تم من مشروعات حياه كريمة




 نائب محافظ البحيرة تستقبل مساعد رئيس أركان حرب القوات المسلحة.

 

عقد إجتماع مع مسئولي مبادرة حياة كريمة وكافة الجهات المعنية للوقوف على موقف تدريب وتأهيل الكوادر البشرية وآلية الحفاظ على تم من مشروعات المبادرة.

 

البحيرة – محمد ابو صبح ومرفت بحيرى

 

إستقبلت د نهال بلبع  نائب محافظ البحيرة، بمجمع دمنهور الثقافي صباح اليوم اللواء أ.ح عبد العزيز عمر  مساعد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، بحضور اللواء محمد شوقي بدر  السكرتير العام المساعد.

 

يأتي ذلك فى إطار المتابعة المستمرة للأعمال الجاري تنفيذها ضمن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" على أرض البحيرة والجاري تنفيذها بإجمالي عدد مشروعات ٨٤٤٣ ( ١٠٤٣ مشروع هيئة هندسية - ٢٩٠ مشروع بقطاع التعليم - ١١٧٢ مشروع هيئات ومديريات - ٩ مشروعات عمارات سكنية - ٥٩٢٩ مشروع سكن كريم ) فى ٦ مراكز بإجمالي ٤٢ قرية رئيسية و٢٣٨ وحدة قروية و٣٩٦٧ تابع لتنفيذ المبادرة بها فى مختلف القطاعات لتحسين الظروف المعيشية والعيش الكريم من خلال خطة عمل متكاملة للدولة المصرية لتوفير حياة كريمة لهم فى كافة الجوانب وتقديم كافة الخدمات لمواطنيها.

 

هذا وقد قاموا بعقد إجتماع، مع مديري المديريات الخدمية والجهات المعنية ومنسقي مبادرة حياة كريمة ومسئولي الشعبة الهندسية بالمنطقة الشمالية العسكرية، تم خلاله استعراض جهودهم فى قطاع تأهيل وتدريب الموارد والكوادر البشرية العاملين بالمشروعات المنفذة ضمن مبادرة حياة كريمة، وكذا استعراض ما تم اتخاذه من آليات وإجراءات رقابية للحفاظ على تلك المشروعات.

 

وفى بداية كلمتها رحبت نائب المحافظ باللواء مساعد رئيس أركان حرب القوات المسلحة مؤكدةً على الدور الكبير الذي تقوم به القوات المسلحة والهيئة الهندسية فى الإشراف على كافة المشروعات الجارية لتحقيق وإنجاز كافة المشروعات المقررة على الوجه الأمثل.

 

كما أكدت على أهمية المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" للإرتقاء بالمستوى الإقتصادي والإجتماعي والبيئي للقرى الأكثر إحتياجاً وتمكينها من الحصول على كافة الخدمات الأساسية وتوفير فرص عمل وتعظيم قدراتها الإنتاجية بالإضافة إلى توفير كافة المقومات والخدمات والإحتياجات لمواطني تلك القرى وتخفيف الأعباء عن كاهلهم وتوفير حياة كريمة لهم.

 

وأشارت د. نهال بلبع، إلي أهمية التدريب والتأهيل الشامل والمستمر لكافة العناصر الفنية والإدارية المكلفة بالعمل فى مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة، والتي تم تزويدها بتكنولوجيا حديثة لمواكبة التطور الكبير فى هذا المجال، مشيرة إلي أهمية أن يكون مُقّدم الخدمة علي دراية تامة بأنظمة التحول الرقمي وحوكمة الخدمات لضمان تقديم أفضل خدمة للمواطنين، مؤكدة أن المستهدف هو تحقيق مستويات عالية من الرضا الشعبي عند تلقي الخدمة من مختلف الجهات الحكومية.

 

وأضافت، أن محافظة البحيرة حققت تطورًا كبيرًا وملموسًا فى مجال تدريب وتأهيل موظفي القطاع الحكومي بالمحافظة، حيث أنهت عدد من الجهات تدريب العاملين بها كما أنه جارى الإنتهاء من تدريب وتأهيل عدد آخر بالتعاون مع وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

كما تم خلال الإجتماع التأكيد على ضرورة المتابعة الدورية للإجراءات الخاصة بالحفاظ علي تم تنفيذه من مشروعات ضمن المبادرة، وذلك من خلال تفعيل منظومة للرقابة والمتابعة، حيث أن مسئولية الحفاظ على تلك المنشآت والمشروعات هي مسئولية مشتركة بين جميع الجهات ومجتمعية يشارك فيها المواطن متلقى الخدمة.

اكتب تعليق

أحدث أقدم