شيخ عموم المقارئ المصرية يشيد بعناية الأوقاف الفائقة بأهل القرآن



كتب . عمر خالد محمود
في إطار جهود وزارة الأوقاف في العناية بالقرآن الكريم وأهله، وفي جو إيماني بمسجد الإمام الحسين (رضي الله عنه) بالقاهرة انطلقت اليوم الأحد ١٣ نوفمبر ٢٠٢٢م مقرأة الأئمة القراء بدولة التلاوة بجمهورية مصر العربية، برئاسة فضيلة الشيخ محمد صالح حشاد نقيب قراء القرآن الكريم بجمهورية مصر العربية، وبحضور الأئمة القراء، وهم: الشيخ محمد عبد الكريم كامل عطية إمام وخطيب الشرقية، والشيخ أحمد عبد الهادي حيدة إمام وخطيب القاهرة، والشيخ صالح أبو القاسم صالح إمام وخطيب بني سويف، والشيخ أيمن منصور عبد العزيز متولي إمام وخطيب القاهرة، والشيخ عباس أحمد عباس محمد العيسوي إمام وخطيب الإسكندرية، والشيخ يحيى محمد عبدالرحمن الباز إمام وخطيب الدقهلية، والشيخ شريف عامر عبد الفتاح أحمد إمام وخطيب الجيزة، والشيخ/ محمد السعيد خلف الله إمام وخطيب الغربية، والشيخ ابراهيم محمد محي الدين إمام وخطيب البحيرة، والشيخ محمد عيد محمد حسن إمام وخطيب بني سويف.
وبحضور الشيخ السيد عبد المجيد رئيس الإدارة المركزية لشئون القرآن، والدكتور خالد صلاح وكيل وزارة الأوقاف بمديرية أوقاف القاهرة، والدكتور محمود خليل وكيل مديرية أوقاف القاهرة ، والدكتور السعيد حامد مدير الدعوة بمديرية أوقاف القاهرة ، وجمع غفير من رواد المسجد.
وفي مفتتح جلسة التلاوة المباركة أكد فضيلة الشيخ/ محمد صالح حشاد نقيب قراء القرآن الكريم وشيخ عموم المقارئ المصرية أن هذه المقارئ التي أقامتها وزارة الأوقاف بالمساجد سنة حسنة، وفكرة مفيدة جدًا، فأهل القرآن هم أهل الله وخاصته، مشيرًا إلى أهمية هذا اللقاء الإيماني المتميز والذي يضم ولأول مرة مواهب الأئمة القراء بدولة التلاوة المصرية، مؤكدًا أن فكرة إقامة مقرأة للأئمة القراء هي من نبع أفكار أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف وهي من الأفكار السديدة والموفقة، والتي تؤكد حرص وزارة الأوقاف على تشجيع المواهب الشابة، من منطلق عنايتها الفائقة بأهل القرآن الكريم النابعة من توجيهات سيادة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية واهتمامه بالقرآن الكريم وأهله.

اكتب تعليق

أحدث أقدم