جامعة الجلالة تستضيف مؤتمر عين شمس للحوار القومي المصري للتعليم والتعلم

كتب . الدكتور خالد عبد اللطيف رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي 
استضافت جامعة الجلالة، فعاليات مؤتمر الحوار القومي المصري للتعليم والتعلم والذى نظمته جامعة عين شمس برئاسة الدكتور محمود المتيني، بحضور الدكتور هشام فاروق، مساعد وزير التعليم العالي والبحث العلمي للتحول الرقمي.

ويأتي المؤتمر ضمن أنشطة مشروع "تمكين مؤسسات التعليم العالي المصرية في مجال التعليم والتعلم الرقمي" أولى مشروعات المركز القومي المصري للمعهد الدولي للتعلم عن بعد (IIOE EGYPT National Center) التابع للمركز الدولي للابتكار في التعليم العالي عبر الإنترنت تحت رعاية اليونسكو UNESCO-ICHEI، ومقره بجامعة عين شمس.
وألقى الدكتور محمد الشناوى القائم بأعمال رئيس جامعة الجلالة الكلمة الافتتاحية ورحب بالحضور، وعرض مقومات الجامعة والشراكات الدولية التي أجرتها

لفتح آفاق جديدة للتعاون مع كافة الجامعات والمؤسسات الدولية.

وأكد الشناوي، على أهمية هذه الفعالية للمشاركة في الحوار القومي للتعليم والتعلم الرقمي، مشيراً إلى ارتباط جميع مجالات وبرامج جامعة الجلالة، بالتطورات العلمية المتسارعة، لتلبية احتياجات سوق العمل المحلي والعالمي.

وعرضت الدكتورة منى عبد العال، المدير التنفيذي لإدارة تطوير التعليم بجامعة عين شمس، والأمين العام المساعد للمعهد الدولي للتعلم عن بعد IIOE، ومدير المركز القومي المصري للمعهد الدولي للتعلم عن بعد ، رؤية ورسالة المركز وأهداف المشروع، كما أشادت بدور الجامعات المصرية 
وأكد الدكتور هشام فاروق مساعد وزير التعليم العالي والبحث العلمي للتحول الرقمي على أهمية النقاش في مجال التعليم والتعلم الرقمي في الجامعات المصرية، الذي وصل عددها إلى 90 جامعة ما بين حكومية وأهلية وخاصة.
وأعقب ذلك عرض قدمته الدكتورة سناء راضي نائب رئيس الهيئة القومية لضمان الجودة والإعتماد لشئون التعليم العالي، والتي شرحت معايير ضمان الجودة في مجال التعلم الالكتروني، وأهمية تطوير مهارات أعضاء هيئة التدريس في إنتاج المقررات الإلكترونية.

وتبعها مداخلة البروفيسور باول برنسول من جامعة جنوب أفريقيا والذي عرض نبذة عن السياسات الدولية للتعلم الرقمي وأفضل الممارسات في هذا المجال على المستوى الدولي والإفريقي.

ثم أدارت الدكتورة داليا يوسف مدير الوحدة المركزية للتعلم الالكتروني بجامعة عين شمس، جلسة حوار حول تأثير تطبيق استراتيجيات التعلم الرقمي في مؤسسات التعليم العالي والتحديات والفرص التي تواجه الجامعات المصرية في تطبيق سياسات التعلم والتعليم الرقمي مع لفيف من الخبراء من الجامعات المصرية والمجلس الأعلى للجامعات.

وفي ختام الفعالية، أعلنت الدكتورة منى عبد العال، عن إصدار تقرير يحتوي على تحليل لأهم التوصيات والمقترحات المستقبلية لدعم واستدامة التعليم والتعلم الرقمي في مؤسسات التعليم العالي المصرية.

يشار إلى أن المؤتمر شهد حضور كلا من الدكتور ابراهيم فتحي معوض عميد كلية علوم وهندسة الحاسب بجامعة المنصورة الجديدة، والدكتور حسام فهيم، استشاري نظم المعلومات والاتصالات والأستاذ بجامعة عين شمس، والدكتور جون فايز نائب مدير مركز الخدمات الإلكترونية والمعرفية بالمجلس الأعلي للجامعات.

وشاركت أيضا الدكتورة غادة الخياط مدير مركز الابتكارات التربوية والتعلم عن بعد بجامعة الاسكندرية، والدكتور هاني النشار مدير وحدة التحول الرقمي بجامعة بني سويف، والدكتور محمد عبد العزيز مدير وحدة التحول الرقمي بجامعة الجلالة، والدكتورة ولاء سرحان مدير وحدة التعلم الالكتروني والاختبارات الالكترونية بجامعة الزقازيق.

بالإضافة إلى حضور فريق عمل المركز القومي المصري للمعهد الدولي للتعلم عن بعد IIOE Egypt والوحدة المركزية للتعلم الالكتروني بجامعة عين شمس وهم ا.د. هاني نادي و ا.د دعاء انس ود. هبة شوقي ود. آية مصطفي ود. محمد يسري.

كما أنه جرى بث الحوار مباشر من خلال تطبيق زووم، بحضور عدد كبير من أعضاء هيئة التدريس بالجامعات المصرية، وعدد من المسئولين بمركز الابتكار في التعليم العالي تحت رعاية اليونسكو UNESCO- ICHEI.

اكتب تعليق

أحدث أقدم