محافظ قنا يشارك فى النسخة السابعة لمنتدى دندرة الثقافى



قنا : اسامه عبدالعاطي
شارك اللواء أشرف الداودى محافظ قنا فى فاعليات الدورة السابعة لمنتدى دندرة الثقافى الذى نظمه مركز دندرة الثقافى تحت عنوان " العنف الأسرى يفتت التماسك العائلي " وذلك بحضور حازم عمر نائب المحافظ والأمير هاشم الدندراوى رئيس مراكز دندرة الثقافية وفضيلة الشيخ وحيد عبد الجواد امين الفتوة بدار الإفتاء المصرية وقداسة الأنبا بيمن أسقف نقادة وقوص والنائبة نجلاء باخوم عضو مجلس النواب، والدكتورة هدي السعدي مقرر فرع المجلس القومي للمرأة بقنا، وعدد من القيادات التنفيذية والشعبية ورجال الدين الإسلامى والمسيحى وعدد كبير من المثقفين والمفكرين والمبدعين والكتّاب والشعراء وأصحاب الفنون التراثية والحرف اليدوية وكذلك المواطنين من جميع أنحاء المحافظة .
قدم محافظ قنا في كلمته التهنئة للحضور بمناسبة قرب حلول شهر رمضان المبارك داعيا الله عزوجل أن يعيده علينا وعلى الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات مشيرا إلى أن العنف الأسرى يؤدى إلى آثار سيئة على الفرد والمجتمع فقد يؤدي إلى تفكك الروابط الأسرية خاصة أن الأسرة هي نواة المجتمع، و أي تهديد للأسرة سوف يقود بالنهاية إلى تهديد كيان المجتمع بأسره لذلك تعد ظاهرة العنف الأسرى من أخطر الظواهر السلبية فى المجتمع ويجب علينا القضاء على كافة أشكال
العنف الأسرى من خلال توعية المجتمع إعلاميا حول قيمة الأسرة وترابطها لافتا إلى أن هذا المنتدى يعد ترجمه واضحة لجهود مؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدنى التى تسعى إلى الحفاظ على كيان الأسرة والمجتمع .
كما تحدث محافظ قنا عن حجم الإنجازات والإستثمارات التى شهدتها المحافظة خلال الـ 7 سنوات الماضية ، وحجم المشروعات التى تم تنفيذها من خلال المرحلة الأولى من مبادرة حياة كريمة بمراكز " أبوتشت ، فرشوط ، دشنا الوقف ، قوص " ويصل عددها إلى 597 مشروع وأوضح " الداودى " أن المحافظة أنهت استعدادها لبدء تنفيذ مشروعات المرحلة الثانية من المبادرة الرئاسية حياة كريمة بمركزىّ قنا ونجع حمادى مطلع يوليو المقبل فضلا عن تنفيذ أكثر من 1700 مشروع فى مجالات البنية التحتية وتطوير المناطق الصناعية ضمن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر مؤكدا أن الثقافة تلعب دورا هاما فى تشكيل وعى المواطن لذلك حرصت المحافظة على تنظيم مهررجان دندرة للموسيقى والغناء لنشر الثقافة بين اطياف المجتمع وقدم المحافظ شكره وتقديره للأمير هاشم الدندراوى وجميع القائمين على تنظيم المنتدى لدوره الفعال فى إثراء حركة التنوير والثقافة ، وكذلك ترسيخ دعائم التراث الثقافى لجنوب مصر .
من جانبه رحب الأمير هاشم الدندراوى بجميع الحضور وقال أن مركز دندرة الثقافى يهتم فى المقام الأول ببناء الإنسان من خلال تنميته خلقيا وتعليميا واجتماعيا وثقافيا وتأصيل معارفه وتنمية مهاراته مشيرا إلى أن المنتدى يهدف إلى ترسيخ دعائم التراث الثقافى لجنوب مصر وإبراز طاقاته الإبداعية تحقيقا لتنمية ثقافية شاملة وكذلك مناقشة القضايا الثقافية والمجتمعية التى تهم المواطنين موضحا أن المنتدى شهد حوارا مجتمعيا بعنوان " العنف الأسرى يُفتت التماسك العائلى " وتم خلاله مناقشة أسباب العنف الأسرى وآثاره السلبية على المجتمع وآليات علاجه .

اكتب تعليق

أحدث أقدم