جنون العشق... بقلم هدير السيد مرجونه

 


جنون العشق...

أحببت عالمك لأنه مغلق .. أحببته لأني لا أراك ولا أعلم مايدور بخاطرك

أحببت فيك الغموض والحيرة ..رغم كل كرهي لها

 أحببت لوعة الانتظار... رغم أنه قاتلي !!

لا أري في عينيك شيئا سوي الغرور , لا أسمع حروف اسمي بكلماتك ‘ لا أشعر بدفء في همساتك

حتي صوت ضحكاتك يثير بداخلي ..الغضب والنفور

النفور من ذاتي والتخلي عن خيالاتي وعن سذاجة بسماتي ,حتي عن حلم حياتي ......

لأصبح فقط امرأة خلقت لكي تثور ,,لا أدري لما أحببتك أيها المغرورفلست أنت بفارس أحلامي المنتظر

فارس أحلامي الغيور

الذكي المجنون

العاشق المفتون

بركان ثائر إذا غضب وطفل برئ إذا آوي إلي أحضاني ...فأنا يا حبيبي أكره الفتور والسكون

ولكن يالك من قدر أعطاني الحب لكنه مبتور ,نصف أهوااه  ونصف ألعن هواه

فارس.. لكنه ليس غيور

ذكي كثير لكن عقله يهاب الجنون قوي أنسته قوته كيف يكون حنون ,,فالحنان لدئ العقلاء ضعف والضعف لدي الرجال ملعون !!

عاشق يليق بأحلام الفتيات لكن يا أسفي لم يكن بي مفتون ....

أما البركان فهو خامد

وأما الطفل البرئ فهو ناضج

وأما ماوجدته كاملا فهو (السكون)!!

فاكتشفت أخيرايا حبيبي أن عشقك هو الذي اختارني وأني لا أملك القرار .

 

اكتب تعليق

أحدث أقدم