دعم سبل التعاون لدعم مشروعات منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) بالمحافظة.




 محافظ البحيرة ووزير التنمية الدولية والوزير المسئول عن الوكالة الكندية للتنمية الإقتصادية يبحثان سبل التعاون لدعم مشروعات منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) بالمحافظة.

 

البحيرة – سهر غنيم


 

فى إطار زيارة وزير التنمية الدولية والوزير المسئول عن الوكالة الكندية للتنمية الإقتصادية بمنطقة المحيط الهادي واللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ والوفد المرافق لهم لمحافظة البحيرة لدعم مشروعات منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) بحضور المهندسة الاستشارية زكية رشاد مقرر المجلس القومى للمراة بالبحيرة.

 

أكد اللواء هشام آمنة  محافظ البحيرة علي أهمية المبادرات الداعمة للمرأة ولذوى الهمم وخاصةً المبادرات التي تستهدف تنمية وبناء قدراتهم، مؤكداً علي إهتمام فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي - رئيس الجمهورية الغير مسبوق بذوى الهمم بهدف تنمية مهارتهم وتأهيلهم فى شتى المجالات ودمجهم فى المجتمع.

 

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها الوزير هارجيت ساجان - وزير التنمية الدولية والوزير المسئول عن الوكالة الكندية للتنمية الإقتصادية بمنطقة المحيط الهادي والوفد المرافق له، للمحافظة، حيث عقدت بقصر ثقافة دمنهور مناقشة تفاعلية من المستفيدات من مشروع "رابحة" أستعرضن خلالها البرامج التدريبة والتأهيلية التي قاموا بتنفيذها برعاية المشروع، وكذا التسهيلات المقدمة وفرص العمل التي حصلن عليها، هذا بالإضافة إلي استعراض المشروعات المخطط لتنفيذها فى مجالات متنوعة مثل الزراعة وتصميم التطبيقات الإلكترونية، مشروع إقامة مكتبة أدوات مدرسية، تحرير الكتب العلمية ونشاط طهي الأكلات الشعبية.

 

هذا وأكد اللواء المحافظ على الجهود الكبيرة التى تقوم بها المحافظة لتقديم كافة أوجه الدعم والرعاية اللازمة لهم بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية والمشاركة مع العديد من المؤسسات الخدمية والخيرية بالتنسيق مع المجلس الإستشارى لشؤون ذوي الاعاقة لخدمة ذوي الإحتياجات الخاصة بمحافظة البحيرة.

 

وعبر محافظ البحيرة عن سعادته بجهود مشروع التمكين الاقتصادي للمرأة التابع لهيئة الأمم المتحدة للمرأة الممول من كندا "رابحة" والذي ساهم فى إتاحة العديد من البرامج التدريبية والتأهيلية لسوق العمل وإقامة المشروعات المختلفة.

 


وفى كلمته عبر الوزير هارجيت ساجان، عن اعتزازه بالتاريخ والحضارة المصرية، وأشاد بالمستوي المميز للبرامج التدريبية المقدمة من مشروع "رابحة"، وكذا البرامج التي قدمتها الحكومة المصرية لتمكين ذوي الهمم والمرأة فى تولي المناصب القيادية والتنفيذية، وقد أكد علي أهمية مثل هذه المبادرات والبرامج فى تطوير قدر الدولة وريادة الأعمال وما تعكسه من تنمية حقيقية ومستدامة.

 

وأضاف أن العالم ينظر لمصر وهي تخوض تجربة فريدة ومميزة فى تمكين الشباب والمرأة وذوي الهمم، حيث نشهد الآن تولي العديد من النماذج فى الحكومة المصرية، بفضل الدعم الكبير من الرئيس عبد الفتاح السيسى، داعيا كل المشاركات فى برامج التدريب إلي تعليم الأخريات ونقل الخبرات لهن للمساهمة فى توسيع رقعة المستفيدات لخدمة النشاطات الإقتصادية والتنموية.

 


من الجدير بالذكر أن المناقشة التفاعلية تمت بحضور، اللواء جمال نور الدين  محافظ كفر الشيخ، الدكتورة نهال بلبع  نائب المحافظ، عمرو البشبيشي  نائب محافظ كفر الشيخ، وسعادة السفير الكندي لويس دوما وأعضاء من هيئة الأمم المتحدة، وعدد من المسئولين.





اكتب تعليق

أحدث أقدم