(شباب يدير شباب) يشارك احتفالات أهالي الوادي الجديد

كتب: محمد عطاالله و ضحى أحمد


تألق متطوعو وزارة الشباب والرياضة -(شباب يدير شباب)، (YLY)- خلال تنظيم مراسم احتفال أهالي الوادي الجديد بتتويج فريق مركز شباب الخارجة، بدوري مراكز الشباب، في نسخته التاسعة على التوالي. وذلك بدعم من اللواء أركان حرب محمد سلمان الزملوط -محافظ الوادي الجديد-، و نائب المحافظ الدكتورة حنان مجدي، وبحضور قيادات المحافظة التنفيذية، وقيادات مديرية الشباب والرياضة بالوادى الجديد. 
وتم عقد إحتفالية تكريم فريق مركز شباب الخارجة، لفوزه بنهائي دوري مراكز الشباب، وتتويجه بالمركز الأول على أرض استاد الخارجة الرياضي، بعد فوزه على مركز شباب البرامون بالدقهلية، بضربات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي بهدف لكل فريق. 


وبدأ الحفل بفقرات فنية موسيقية، قدمتها فرقة الموسيقى العربية بالوادي الجديد، وكان الحفل مُذاع على مسامع أهالي المحافظة، عن طريق إذاعة الوادي الجديد. ويُذكر أن اختيار اللاعب محمد عاطف -ابن المحافظة- كأفضل لاعب في دوري مراكز الشباب، وتم اختياره لمعايشة فريق مارسيليا الفرنسي، وخلال تصريح اللاعب لأعضاء لجنة الإعلام المركزية بالمشروع، ذكر أن: لعبه في نادي بترول أسيوط، وتعامله مع الفريق، وتصعيده إلى النهائي ساهم بإضفاء المزيد في مسيرته الكروية، وأكد أن خطوته القادمة هي إحتراف كرة القدم، ورفع اسم مصر عاليًا، ووجه شكره وتقديره إلى مسئولي وزارة الشباب والرياضة بالوادى الجديد، ومحافظ الوادي الجديد، على الدعم المادي والمعنوي، وقدم شكره لكل لاعبي الفريق، ووجه أيضًا نصيحة لأبناء محافظته ليبث فيهم روح العزيمة والإصرار. 


وأختتم الزملوط الحفل بكلمة تشجيعية لأبناء المحافظة، ثم إجراء القرعة العلنية لعدد (١٢) رحلة عمرة، مُقدمة من رجال الأعمال بالمحافظة للاعبي الفريق، وأعضاء الجهاز الفني، دعمًا وتشجيعًا لهم لتحقيق المزيد من الإنتصارات، ثم تم تكريم اللاعبين، وأعضاء الجهاز الفني، وبعض النماذج الشابة من أبناء المحافظة، لما حققوه من إنجازات، وكان بين المكرمين ثلاثة أبطال، سجلوا أرقامًا قياسية بموسوعة جينيس العالمية، في المجالات الرياضية المختلفة، بالإضافة إلى تكريم الطفل مينا، لحصوله على المركز الأول بجائزة عمار الشريعي للإبداع الموسيقى، بالدورة السادسة بمهرجان الفنون والفلكلور الأفروصيني.

اكتب تعليق

أحدث أقدم