التضامن الاجتماعي تعلن إنشاء مركز الكفالة الوطني الأول لاستقبال وتصنيف خدمة فئات الأطفال كريمي النسب

  


التضامن الاجتماعي تعلن إنشاء مركز الكفالة الوطني الأول لاستقبال وتصنيف خدمة فئات الأطفال كريمي النسب بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان ومؤسسة فيس لرعاية الأطفال

 

وزيرة التضامن الاجتماعي:

 

-   التعاون مع مؤسسة فيس يأتي فى إطار  تنفيذ توجيهات السيد رئيس الجمهورية برعاية الأطفال خاصة كريمى النسب وفى إطار خطة الوزارة للتحول من الرعاية المؤسسية للرعاية الأسرية وخروج عدد كبير من الأطفال للأسر الكافلة.

-   مركز الكفالة الوطني  يعد الأول من نوعه لاستقبال ورعاية الأطفال المعثور عليهم من سن يوم إلى عمر سنتين.. وسيكون متاحًا لاستقبال الحالات في الفئة العمرية من عمر يوم حتي ٦ سنوات.

-   المركز سيكون استقبال وتصنيف وإقامة مؤقت لمدة لا تزيد على ٣ شهور لحين دمج الأطفال في أسر سواء كانت أسرهم الطبيعية أو الأسرة الممتدة أو الكافلة أو البديلة.

 

 متابعة : احمد مراد 

شهدت السيدة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي توقيع عقد إسناد إدارة مشروع مركز الكفالة الوطني "مركز استقبال وتصنيف لخدمة فئات الأطفال كريمي النسب"، وذلك بين وزارة التضامن الاجتماعي ومؤسسة فيس مصر للأطفال في احتياج.

 

وقع العقد من جانب وزارة التضامن الاجتماعي الأستاذ مجدي حسن رئيس الإدارة المركزية للرعاية الاجتماعية، وعن الطرف الثانى السيدة نبيلة الجبلاوي رئيس مجلس أمناء مؤسسة فيس مصر، وذلك في حضور المستشار محمد عمر القماري نائب رئيس مجلس الدولة والمستشار القانوني لوزارة التضامن الاجتماعي، والسيدة فلافيا شو جاكسون المدير التنفيذي لمؤسسة فيس لرعاية الأطفال.

 

ويأتي توقيع عقد الإسناد في إطار توفير الحماية والرعاية للأطفال كريمي النسب وإعادة دمجهم وتسليمهم للأسر  الراغبة في الكفالة، وذلك في إطار التعاون بين وزارتي التضامن الاجتماعي والصحة والسكان ومؤسسة فيس.

 

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن التعاون مع مؤسسة فيس يأتي فى إطار  تنفيذ توجيهات السيد رئيس الجمهورية برعاية الاطفال خاصة كريمى النسب وفى إطار خطة الوزارة للتحول من الرعاية المؤسسية للرعاية الأسرية وخروج عدد كبير من الأطفال للأسر البديلة الكافلة، مشيرة إلى أن مركز الكفالة الوطني  يعد الأول من نوعه لاستقبال ورعاية الأطفال المعثور عليهم من سن يوم إلى عمر سنتين، كما سيكون المركز متاحًا لاستقبال الحالات شديدة  الإساءة في الفئة العمرية من عمر يوم حتي ٦ سنوات.

 

وأضافت أن المركز يعد مركز استقبال وتصنيف وإقامة مؤقت لمدة لا تزيد على ٣ شهور لحين دمج الأطفال في أسر سواء كانت أسرهم الطبيعية أو الأسرة الممتدة أو الكافلة أو البديلة، موضحة أنه في حالة تعذر وضع الطفل في أسرة كافلة أو أسرته الأصلية، فسوف تعمل مؤسسة فيس مع الجمعيات والمؤسسات الأهلية ودور رعاية الأيتام ودور الرعاية الاجتماعية علي إيداع الأطفال بها.

 

وأفادت القباج أن الهدف من توقيع عقد الإسناد هو بدء تشغيل مركز الكفالة الوطني وتحقيق المصلحة الفضلي للأطفال، خاصة أنه من خلاله سيتم استقبال وتتبع الأطفال وتوفير الحماية لهم وأنه علي المدى المتوسط سيتم تقليص عدد مؤسسات الرعاية بما يتناسب مع توجهات الدولة والوزارة نحو اللا مأسسة وإخراج الأطفال من المؤسسات وتشجيع الرعاية  الأسرية البديلة  والعمل على زيادة أعدادها والرقابة عليها من قبل وزارة التضامن الاجتماعي والربط الشبكي مع الوزارة من خلال منصة إلكترونية تحتوى علي جميع المعلومات عن الأطفال تحدث بشكل يومي حتي يتم تتبعهم.

 

كما أكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن مقر المركز الوطني للكفالة سيكون بمدينة ١٥ مايو بمحافظة القاهرة وأن السعة الإجمالية للمبني ٢٠٠ طفل، مضيفة أنه بموجب العقد المبرم تم الاتفاق علي أن جميع الأطفال الذين يتم استقبالهم في وزارة الصحة والسكان سيخضعون لفحص طبي شامل ويحصلون على كافة اللقاحات ووثائق ميلاد من قبل وزارة الصحة والسكان وفور الانتهاء من الإجراءات يتم إرسال الأطفال إلى المركز الوطني للكفالة، وفي مرحلة لاحقة سوف يتم تحويل الأطفال مباشرة من  أقسام الشرطة إلى المركز  وعمل الكشوفات الطبية اللازمة والتطعيمات وإصدار شهادات الميلاد من داخل المركز الوطني، مشيرة إلى أنه من خلال المركز سيتم تقديم أفضل رعاية ممكنة للأطفال والكشف المبكر عن حالات الإعاقة واتخاذ الإجراءات اللازمة.

 

هذا وقد تم الاتفاق وفقاً للعقد الموقع  علي أن تقوم وزارة التضامن الاجتماعي بمخاطبة الجهات المعنية بتحديد المركز كجهة استقبال ورعاية جميع الأطفال المتخلي عنهم بمحافظات القاهرة الكبرى والإسكندرية، أيضاً تقوم الوزارة بالمساعدة في ميكنة المركز والربط الشبكي معه وتقديم الدعم الهندسي والمعماري وتمويل الأعمال الإنشائية، كما اتفق الطرفان علي أن تلتزم مؤسسة فيس مصر  بإدارة المشروع من الناحية الفنية والمالية والعمل على توفير الموارد المالية والفنية للمشروع واستخراج الأوراق الثبوتية للأطفال علاوة علي اختيار وتشكيل الجهاز الوظيفي للمشروع.

اكتب تعليق

أحدث أقدم
CLOSE ADS
CLOSE ADS